وعـــــــــــــــــــــود


مـا قـلـت لـى بـرجـع و أعـود

تـاريـك مـا عـنـدك وعـود

و رجـيـت رجـوعـك كـل لـحـظـة

حـبـك انـت عـزفـتـو عـود

فـارقـت فـى أصـعـب زمـن

خـلـيـتـنـى فـى غـربـة وجـود

عـارفـة مـا حـالـقـاك تـانـى

و الـقـدر يـبـنـى الـسـدود

هــــوى , أحـسـن فـراقـك مـن رجـوعـك

بـس كـان واجـب عـلـيـك تـوفـى الـكـلام

مـا كـنـت تـخـلـف للـمـيـعـاد

فـى بـعـادك مـا ح أشـقـى

لا بـمـشـى فـى سـكـة حـداد

بـس بـعـدك الـدنـيـا صـبـحـت , مـلـيـانـة سـواد

مـا قـلـت راجـع

أصـلـو بـشـقـيـك الـفـراق

و برضـو قـادر تـسـيـبـنـا

و هـان عـلـيـك يـوم الـوداع

بـس تـصـدق ... ؟؟

انـى نـسـيـتـك

أوعـى

أوعـى تـرجـع أو تـعـود

و يـوم طـريـتـك

الـذكـرى كـانـت

بـــــــــس وعــــــــود

Comments

Popular posts from this blog

Notes for a Lady !

THE ONE !

زيك