The ... PrinCesS ... Of ... ForesTs ... !!!

Every Memory iS a SiGn ..... ThaT DefeniTly Once U Were Mine ... I'll Carry U iN My HearT and HolD U iN My MinD, Where U Can Be SaFe ... AwaY From PeoPle's OpiniOns, and WhaT's WronG and WhaT's RiGhT, AwaY From The No0ns Sun RaYs, and The ColD Of The NiGhT, AwaY From ChilDreN's FinGer PrinTs, and PeoPle eYes SiGhT ........ !!!!!!!!

Tuesday, January 25, 2011

اشـــتـــقـــتـــك كـــتــــيــــر


انـــا لــو بـــقــول اشــتــقــت لــيــك
مــا أظــن قــلــت الــجــديـــد
شــوقــى ظــاهــر فــى الــعــيــون , قــايـــلاهـــو لـــيـــك
بـــس بـــقــول ... احــتـــجـــتــك شــديـــد

احــتـــجـــتـــك مـــع نـــســـمـــة صـــبـــاح مـــرت عـــلـــى
احــتـــجـــتـــك مـــع كـــلــمــة وداع بـــكــت عــيــنـــى
احــتـــجـــتـــك فـــى لـــحــظــة فـــرح نـــســـتـــنـــى الـــعــــلـــى احــتـــجـــتـــك تـــمـــلا الــــفـــراغ الـــســـبـــتـــو لـــى

بـــس دا الـــقـــدر
عـــمـــرو يــا روح الــقــلــيــب شـــوقـــى لــــيـــك انـــا مــا فــــتـــر لـــســه الـــحــنــيـــن بــعـــزف الـــحـــان بـــكــاهـــو عــلــى الـــوتــر عــمــرهــا الــعــيــون مــا نـــشــفــت و دمــعــهــا دوم مــنــهــمــر
شــان بــس شــوفــتــك .. شــوفــتــا تــكــســر الــحــجــر

فــتـــشــتــك
فــتـــشــتــك فــى ســاعــة الــمــغــيــب
ســألــنــى شــافــع فـــى الـــزقــاق " كــــيــفـــن يــــغـــيـــب " ؟؟
قــلــتــلــو الـــغــيــاب اخـــرو قـــريـــب
زى مــا الأيــــام بـــتـــاخــد ... يـــوم تـــجـــيـــب

بـــس و الله .... اشـــتـــقـــتـــك كــــتـــيـــر

Doesn’t Matter … !!!




I used to care ..
You used to care a lot ..
I thought if this ever happened , I won’t bear ..
But now I realized that … I don’t … !!!

It doesn’t matter if you didn’t call ..
Or even text me while am sick ..
It doesn’t matter if you disappeared at all ..
Or didn’t realize that am wearing pink ..

It doesn’t matter if I ever slept before I hear your voice ..
And without you wishing me a good night ..
Baby , it doesn’t matter if I stayed calm or made a noise ..
Cause either ways it ‘ll seem alright ... !!!

Sure , it doesn’t matter if you changed ..
And tried to fight it , to look the same ..
Boy , believe me it won’t really feel strange ..
If you couldn’t remember my name … !!!

It wont matter if I didn’t feel your touch ..
Or you didn’t care ..
Doesn’t matter if I missed you so much ..
And couldn’t break my stare … !!!

Really , it won’t matter if I couldn’t see you to follow ..
Or if my heart broke , and my body sour ..
It only ‘ll really matter , if I woke up tomorrow ..
To find you’re not here .. anymore … !!!

Friday, January 21, 2011

نـــصـــف انـــســـان


أوتــعــلــمــون ... ؟؟

لـقـد أوصـلـنـى حـد الـجـنـون

هـو مـن أدمـى هـذا الـقـلـب .. و أبـكـى تـلـك الـعـيـون

لـقـد ... لـقـد جـعـلـنى أتـرك الـكـتـابـة

و لـم أسـتـطـع .. فـقـد تـركـت الـنـشـر .. لأنـى أهـابـه

فـقـط .. لأنـه يـراهـا كـلـمـات مـعـابـة

و لأنـى أخـــاف

أخـاف أن يـقـرأ مـرة مـا خـشـيـت أن يـدرى

أن يـحـس مـرة بـكـلـمـات ظـلـت حـبـيـسـة صـدرى

أن يـفـهـم أنـه هـا هـنـا كـنـت تـعـيـسـة .. و هـنـا كـنـت أبـكـى

أن يـقـرأ شـكـواى .. و هـو لـم يـسـمـعـنـى مـرة أشـكـى

فـيـضـحـك .. و يـقـهـقـه .. لـتـفـاهـة مـا كـتـبـت

أو أن يـزمـجـر غـاضـبـا ... و يـمـزق مـا فـيـه تـعـبـت

أن يـعـلـم كـم كـنـت أحـبه

فـيـظـنـنـى ضـعـيـفـة

و أن يـشـعـر كـم كـنـت و لا زلـت أحـتـاجـه

فـيـقـول سـخـيـفـة

^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^

هـل أخـبـرتـكـم كـم كـنـت أقـلـق عـلـيـه

كـنـت أخـاف عـلـيـه مـن شـىء ... و مـن لا شـىء

و لـكــــــنـى

كـنـت أشـعـر بـاقـتـراب يـوم بـعـده عـنـى

فـلـم تـرانـى حـزيـنـة بـعـد أن صـدق ظـنـى

اه كـم كـنـت أراه جـمـيـلا ... و كـم قـد تـغـيـر

كـم كـان يـحـبـنـى .. فـعـلا شـىء يـحـيـر

^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^

و لـكـن لـمـاذا ؟؟؟

أهـو شـىء فـعـلـتـه ... يـاتـرى مـاذا ؟؟؟

ربـمـا شـىء قـلـتـه ... و أغـضـبـه هـذا

أم تـراه لـسـبـب لـيـس مـنـى

هـل تـراه وجـد مـن هـى أفـضـل مـنـى .. ؟؟

اذا .. لـم لـم يـطـلـعـنـى بـالـخـبـر

يـالـه مـن نـوع أنـانـى مـن الـبـشـر

يـرفـض أن يـتـركـنـى أذهـب .. لـن يـطـلـق سـراحـى

و هـاهـو قـد قـص كـل الـريـش مـن جـنـاحـى

و لـيـس لـى حـق الـكـلام

يـريـدنـى أن أنـيـر بـدمـوعـى ذاك الـظـلام

لـقـد سـلـبـنـى حـتـى حـق الـصـيـاح

اه .... كـم اشـتـقـت الـيـه فـى مـطـلـع هـذا الـصـبـاح

و لـكـن لا .. لا يـنـبـغـى أن أقـول

لا يـنـبـغـى أن أتـنـفـس .. و لا أن أيـحـث عـن حـلـول

لـهـذا .. فـقـد قـررت أن أكـسـر قـيـدى .. و أن اطـيـر

أطـيـر خـارج هـذا الـعـذاب .. مـدمـرة هـذا الـقـفـص الـكـبـيـر

سـأذهـب الـى حـيـث كـل شـى مـبـاح

حـيـث أسـتـطـيـع الـضـحـك و الـبـكـاء و الـصـيـاح

حـيـث أسـتـطـيـع الـكـتـابـة .. حـيـث لـى عـنـوان

مـع مـن لا يـظـن بـأن الـمـرأة هـى نـصـف انـســان