شـايفـاك !


بين هلوسات النوم الخفيف
و الحمى، و الجرح العميق

وحكاوى قاعدة بتتحكى
تخطف روحى فى لحظة شهيق
كلمات و ناس لافين على
شايفاك سراب اَخر الطريق 

راجياك عشان ابدا اعيش 
أشوف باكر لونو كيف
راجياك فى طرف الزقاق
زى زرع راجى الخريف
جواى أمل زى السحاب
و شايفاك حوالى طيف

حاولت أنسى و ما قدرت
حاولت أمشى .. و ما مشيت
حاولت أعمل رايحة منك
لقيتنى لفيت و تانى جيت
غلبتنى دنيا ما فيها انت
وعدتك انسى .. و ما نسيت

رجيناك .. أنا و الصبر
راجينك باكر تعود
 راجينك لو اَخر يوم فى العمر
سألنك ما تمشى و تفوت
بيك يضحك لينا القدر 
بيك كل الأحزان تموت

Comments

Popular posts from this blog

Notes for a Lady !

THE ONE !

زيك